فعاليات متنوعة بختام مهرجان البيئة الأول.. المشاركون: فرصة لرفع مستوى الوعي البيئي- فيديو

تنوعت فعاليات مهرجان البيئة الأول الذي اقامته مديرية بيئة دمشق بالتعاون مع المنظمات الشعبية والاتحادات والمجتمع الأهلي بمناسبة يوم البيئة الوطني في بطريركية الروم الكاثوليك بحارة الزيتون في يومه الثاني بين الرقص والغناء والشعر وتقديم العشرات من العروض المسرحية تناولت جميعها أهمية البيئة وسبل الحفاظ على مواردها من التدهور والتلوث.

وتخلل المهرجان عروض لأعمال تدوير وصناعات المواد الطبيعية مثل الورق والأقمشة والاحجار الكريمة والحفر على الخشب والبلاستيك والزجاج ومخلفات الزراعة إضافة إلى مشاركة الجمعيات الأهلية بمعروضات بيئية وأعمال الكروشيه والتطريز ورسم الكنفة والأزياء والخياطة والحرق على الخشب.

وعبر الأطفال المشاركون بالعروض المسرحية في تصريحات لسانا عن سعادتهم بهذه المشاركة مؤكدين أن المهرجان رسم الفرحة والبهجة على وجوه الجميع وكان فرصة مهمة لرفع مستوى الوعي البيئي لدى الكبار والصغار بينما واصل حكواتي دمشق قص الحكايا للأطفال بطريقة بسيطة وشيقة بهدف ايصال رسالة تؤكد ضرورة حماية جميع موارد الطبيعة.

ونظرا للدور الذي يقدمه عمال النظافة في الحفاظ على بيئتنا نظيفة ونقية تم تكريم أكثر من مئة عامل نظافة وقدمت لهم الهدايا الرمزية والعينية وذلك تقديرا لجهودهم المبذولة والأعباء الكبيرة الملقاة على عاتقهم لتبقى مدننا وأحياؤنا نظيفة كما تم تكريم الفائزين في المسابقة البيئية للطلائعيين.

مدير نظافة دمشق المهندس عماد العلي أكد في تصريح لسانا ان قطاع النظافة تعرض خلال فترة الحرب الإرهابية على سورية للتخريب والتدمير واستشهد العديد من العمال واصيب الكثير ما ادى الى حدوث نقص كبير في عدد العمال وصل إلى ما دون 3000 عامل من أصل 5800 عامل كانوا يخدمون مدينة دمشق لافتا إلى أنه رغم الكثافة السكانية لأحياء دمشق إلا أن مديرية النظافة استطاعت بإمكانيات متواضعة مضاعفة الجهود للحفاظ على نظافة المدينة وتقوم بترحيل ما يقارب 3000 طن يوميا من القمامة.

وحسب العلي فإنه سيتم رفد مديرية النظافة بعدد من الآليات حسب المتوافر لافتا إلى ان المديرية استطاعت تدارك موضوع الحصول على قطع تبديل للآليات بجهود وخبرات محلية.
رئيس مجلس محافظة دمشق المهندس عادل العلبي اكد في تصريح على هامش المهرجان ان قطاع البيئة يحظى بالاهتمام الأكبر لأنه يمس حياة الإنسان وصحته لافتا إلى ان هذا المهرجان هو استمرار للكثير من الفعاليات التوعوية التي أقامتها المحافظة إضافة الى الندوات والمحاضرات التي تدعو إلى رفع الوعي البيئي لدى الأطفال.

وتضمن المهرجان وفق العلبي نشاطات نفذتها جميع الفعاليات والمدارس في دمشق بينها مدارس أبناء وبنات الشهداء حيث شارك الجميع في تقديم الأعمال المسرحية والغنائية والمعارض الهادفة الى حماية البيئة والحفاظ عليها مشيرا إلى أن “تكريم عمال النظافة في دمشق خطوة مهمة لرفع معنويات هوءلاء العمال وشكرهم على جهودهم”.

وفي ختام المهرجان قدمت مجموعة من المشاركين عددا من المحاضرات تركزت حول واقع الغابات في سورية وترشيد استهلاك المياه والطاقة ونظام ادارة النفايات والتغذية الصحية.

رئيس دائرة الاعلام في المركز الوطني لبحوث الطاقة المهندس غسان عيسى أكد اهمية الطاقات المتجددة وضرورة نشر برنامج وطني لتوسيع ثقافة ترشيد الطاقة والاستفادة من الطاقات البديلة والمتجددة والكامنة الناتجة عن جريان المياه مشيرا إلى أنه يتم العمل على تنفيذ حملة واسعة بين الأطفال لرفع مستوى الوعي الطاقي لديهم من خلال المدارس.

وبين عيسى أنه تم تنفيذ مجموعة من العنفات على السد المقام على نهر الأبرش في طرطوس لتوليد الانارة جراء جريان الطاقة الكامنة على قنوات الري داعيا إلى استثمار كامل طاقات قنوات الري في سورية والبالغ طولها نحو 1200 كيلومتر طولي في توليد الكهرباء والانارة.

إلى ذلك اشارت المهندسة بارعة سيالة من وزارة الكهرباء الى وجود عدد من المشاريع تعمل الوزارة على تنفيذها وتعتمد على الطاقات البديلة منها دراسة لإحداث مزرعة ريحية في حمص وموءخرا تم افتتاح محطة لاستخدام اللواقط الكهروضوئية في الكسوة بينما قالت الطالبة نور دحدل.. انها ستقدم عرضا عن ترشيد استهلاك المياه لأن الماء هو الحياة وحمايته مسؤولية الجميع.

وأشار الطفل براء قطرميظ الى انه يشارك في تقديم محاضرة حول سبل ترشيد استهلاك الطاقة.

وحول دور مديرية الأوقاف في حماية البيئة أكد خالد القصير خطيب مسجد علي بن أبي طالب بالمزة أن مديرية الأوقاف شريك رئيسي مع جميع الجهات المعنية بهذا القطاع وكانت لها مشاركة في اغلب النشاطات التي قدمت في المهرجان حيث قامت بإصدار تعميم لخطباء مساجد مدينة دمشق لتخصيص خطبة الجمعة بالتزامن مع انعقاد المهرجان حول ضرورة ترشيد استهلاك الطاقة والحفاظ على البيئة ومقدراتها مبينا أنه يتم العمل حاليا من خلال المراكز التنموية والتدريبية التابعة للمديرية ولجنة التوجيه والارشاد وإدارة معاهد الأسد لتحفيظ القرآن الكريم لإصدار نشرات وبيانات وتعاميم شهرية يحثون من خلالها المواطنين للاهتمام بنظافة البيئة وحمايتها.

آخر الأخبار
معرض : حكايات متبقية للفنانة التشكيلية حفيدة جوليا دومنا Leena Dib •• جمعية العاديات ـ فرع اللاذق... برعاية رئيس إتحاد الفنانين التشكيليين الأستاذ عرفان أبو الشامات أقيم في صالة الشعب معرض لوحات فنية برعاية الرفيق حسام السمان أمين فرع دمشق لحزب البعث العربي الإشتراكي أقام إتحاد الفنانين التشكيليين ف... معرض لمسات فنية لمحامي سورية من اجواء افتتاح معرض سيبقى خالدا الذي افتتحته امس مؤسسة حوزه هنري الايرانية وبالتعاون مع الاتحاد الع... معرض فني في مكتبة الاسد بدمشق بعنوان "سورية للابداع الادبي والفني" بحضور الأستاذ Ghassan Ghanem أمين سر الاتحاد العام للفنانين التشكيليين السوريين و الأستاذة Thoraia A... وزارة الثقافة-مديرية ثقافة دمشق المركز الثقافي العربي /أبو رمانة / مسابقة الرسم الوطنية الثانية "هوغو تشوفيز" (24/7/2022 حتى 30/7/2022) بمناسبة اقتراب اليوم العالمي للقدس والذكرى الرابعة لاستشهاد الرئيس اليمني صالح الصماد أقامت المستشار... برعاية الاتحاد العام للفنانين التشكيليين ندعوكم لحضور افتتاح معرض الرسم لغتي للطفلة الياقوت سعيد سوي... افتتحت السيدة د. لبانة مشوح وزيرة الثقافة معرض فنانات أوغاريت في صالة مشوار ١٣ / ٢ / ٢٠٢٢ أقيمت ندوة ( حب ووفاء للفنان التشكيلي علي الكفري) برعاية وزارة الثقافة في مركز ثقافي أبو رمانة ضمن احتفالية أيام الفن التشكيلي السوري التي تقام برعاية الدكتورة لبانة مشوّح وزيرة الثقافة افتتح الر... الفنُّ التشكيليّ يتوهّج بعد عامٍ من الحَجرِ والعزلة ضمن فعاليات #معرض سوريةالدوليللإعلاموالإعلانوالطباعة..برعاية وزارة الإعلام في الجمهورية العربية السو... افتتح اليوم بصالة الشعب للفنانين التشكيليين تحت رعاية السيدة الدكتورة لبانة مشوح وزيرة الثقافة وبمن... تمت مشاركة مجموعة من الفنانين التشكيليين بعرض. أعمالهم الفنية في معرض سورية الدولي للإعلام والإعلان ... اتحاد الفنانين التشكيليين السوريين (الرواق العربي) يستضيف النجم العربي عباس النوري الحوار بعنوان مسي... برعاية وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح يدعوكم اتحاد الفنانين التشكليين في سورية لحضور افتتاح معرض ...